لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

الهلال الأحمر التركي يكشف آلية توزيع المنحة الأوروبية على اللاجئين السوريين

الهلال الأحمر التركي يكشف آلية توزيع المنحة الأوروبية على اللاجئين السوريين

أعلن نائب رئيس جمعية الهلال الأحمر التركي، كرم قينيك، أن جمعيته ستتولى توزيع الدفعة الأولى من منحة المفوضية الأوروبية، البالغ قيمتها 40 مليون يورو، من أصل 3 مليارات يورو، على اللاجئين السوريين.
وأشار قينيك إلى أن الهلال الأحمر تتعامل مع القضية السورية على صعيدين، الأول تقديم المساعدة للاجئين داخل الأراضي التركية، والثاني مد يد العون للنازحين داخل سوريا، موضحاً أن نحو 250 ألف لاجئ سوري يقيمون في 22 مخيماً داخل تركيا، وأن هناك أكثر من مليوني لاجئ آخر يقيمون في مختلف المدن والبلدات التركية. 

ولفت قينيك إلى أن الهلال الأحمر يطبق نظام البطاقة الالكترونية (وهي بطاقة تعبئ الجمعية فيها رصيدا يمكّن اللاجئين القاطنين في المخيمات من شراء المواد الغذائية والمستلزمات التي يحتاجونها) منذ أكثر من ثلاث سنوات، مؤكداً أن مبلغاً بقيمة 310 مليون ليرة تركية (أكثر من 100 مليون دولار) قدمت للاجئين عبر تلك البطاقات.

وأكد قينيك أنهم يعتزمون توسيع استخدام نظام البطاقة الإلكترونية بعد 2016 لتشمل اللاجئين القاطنين خارج المخيمات، خصوصاً النساء والمعاقين والمسنين والأيتام.

وبيّن قينيك أنهم سيوقعون مع برنامج الغذاء العالمي للحصول على حزمة مساعدات جديدة، قائلاً "إن هذه المنحة ستوزع على شكل مواد غذائية لأشقائنا السوريين"، مضيفاً أنهم يعملون مع شركائهم لتحسين ظروف النازحين السوريين، وإيصال المساعدات إلى داخل سوريا.

تجدر الإشارة أن تركيا وحدها استقبلت نحو 2.7 مليون لاجئ سوري وأنفقت حوالي 9 مليارات دولار أمريكي على أزمة اللاجئين، وفقاً لتصريحات مسؤولين أتراك