لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

Logo

الكونغرس متردد من استقبال لاجئين سوريين خوفا من "الإرهابيين"

الكونغرس متردد من استقبال لاجئين سوريين خوفا من
Image

أبدت لجنة الأمن الداخلي في مجلس النواب الأميركي، الذي يسيطر عليه الجمهوريون، تحفظات على خطة إدارة الرئيس باراك أوباما للسماح للاجئين سوريين بدخول الولايات المتحدة قائلة إن ذلك قد يتيح لإرهابيين محتملين التسلل إلى البلاد.
وفي رسالة إلى البيت البيض قال مايكل ماكول، رئيس لجنة الأمن الداخلي وبيتر كينج وكانديس ميلر، رئيسا اللجنتين الفرعيتين إن خطة الحكومة الأميركية "تثير مخاوف خطيرة بشأن الأمن القومي."
وقالت الرسالة المؤرخة بيوم الأربعاء إن الولايات المتحدة تفتقر إلى الموارد التي تمكنها من التحري الكامل عن خلفيات اللاجئين القادمين من سوريا قبل السماح لهم بدخول البلاد.
وقالت آن ريتشارد مساعدة وزير الخارجية في التاسع من ديسمبر إن الولايات المتحدة أعادت توطين قرابة 70 ألف لاجئ من نحو 70 بلدا في عام 2013، وإن خطط الحكومة الخاصة باللجوء ستؤدي إلى "إعادة توطين سوريين أيضا."
وأضافت قولها إن الولايات المتحدة تقوم بالفعل بفحص حالات نحو تسعة آلاف لاجئ سوري أحالتهم إليها وكالة تابعة للأمم المتحدة وأنها تتلقى "كل شهر تقريبا نحو ألف حالة جديدة."