لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

Logo

تركيا تخفّض حجم الاستثمار للحصول على الجنسية التركية

تركيا تخفّض حجم الاستثمار للحصول على الجنسية التركية
Image

خفّضت الحكومة التركية حجم الاستثمار المطلوب للحصول على الجنسية التركية، من مليون دولار إلى 300 ألف دولار، بعد أقل من شهرين من تحديدها الشروط اللازمة والأساسية.

وفي لقاء مع قناة “مكملين” المصرية، مساء أمس الثلاثاء 14 آذار، أعلن نائب رئيس حزب العدالة والتنمية التركي أن “الحكومة التركية اتجهت لهذا الأمر بعد دراسة الموضوع مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان”.

إضافةً إلى طرحه مع المسؤولين في الاقتصاد التركي ورئاسة مجلس الوزراء، ليُخفّض حجم الاستثمار إلى 300 ألف دولار.

وأقرت الحكومة التركية، في 12 كانون الثاني، منح الجنسية التركية للمستثمرين الأجانب، بشروط تركزت في قرار يشمل المستثمرين الأجانب الذين يملكون رؤوس أموال ثابتة في البلاد تبلغ مليون دولار أمريكي أو أكثر.

كما تضمن منح الجنسية التركية للأجانب الذين يمتلكون عقارات في تركيا، بقيمة لا تقل عن مليون دولار، بشرط عدم بيع العقار لمدة ثلاث سنوات.

وفي حديث سابق إلى عنب بلدي، أكد النائب أقطاي أن “التسهيلات في الأوراق الرسمية للاجئين السوريين في تركيا موجودة، ونحن ندرس هذه الموضوعات نظرًا للضعف في التواصل”.

وأضاف “توجد دراسات وبحوث عن اللاجئين على الأراضي التركية، ونسعى لحل كافة المشاكل التي تعترضهم، ونحن في موقف إيجابي… نسمع ونبذل كل الجهود”.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أعلن نية بلاده منح الجنسية للاجئين سوريين وعراقيين، ممن يحملون شهادات دراسية ومؤهلات علمية جيدة.

كما منحت تركيا جنسيتها للاجئين سوريين تفوقوا في الرياضة والموسيقى والمواد العلمية، خلال الأعوام الثلاثة الفائتة، بما يتماشى مع القانون التركي.

ويعيش نحو ثلاثة ملايين سوري في تركيا، بعضهم نجح في تأسيس شركات ومعامل في المدن التركية المختلفة، ليتربع السوريون على قائمة المستثمرين الأجانب، بحسب أرقام حكومية.