لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

سوريون يطلقون لعبة موبايل بمناسبة الذكرى الأولى للانقلاب الفاشل في تركيا

سوريون يطلقون لعبة موبايل بمناسبة الذكرى الأولى للانقلاب الفاشل في تركيا
Image

أطلق المهندس السوري محمد عبوش مع مجموعة من زملائه لعبة على منصات الموبايل في الذكرى الأولى للانقلاب الفاشل في تركيا باسم " الانقلاب الفاشل 15 تموز".

وتُخلد اللعبة عبر مراحلها الخمسة أهم الأحداث التي حصلت ليلة الانقلاب، المرحلة الأولى تجسد قصف مبنى البرلمان التركي في أنقرة بالطائرات، والثانية تجسد احتلال جسر البوسفور من قبل الانقلابيين وقطع الطريق والثالثة تجسد نداء الرئيس التركي أردوغان للشعب وطلبه منهم النزول إلى الشوارع والساحات ومغادرة الرئيس لمرمريس وما تبع ذلك من أحداث والرابعة تجسد تصريحات رئيس الوزراء التركي والمرحلة الخامسة والأخيرة تجسد نزول المواطنين إلى الشوارع وافشال الانقلاب.

وفي تصريح خاص لشبكة غربتنا أفاد المهندس عبوش بأن: "فريق العمل يتألف من 5 أشخاص أكثر من نصفهم ما زالوا يعيشون في سوريا ويعملون على انجاز اللعبة منذ عام تقريباً وأنهوا لغاية الآن مرحلتين منها، وسيتم انجاز المراحل الثلاثة المتبقية خلال العام القادم وسيطلقونها في الذكرى الثانية للانقلاب".

وأضاف عبوش بأن اللعبة  في نسختها التجريبية أصبحت متوفرة على مخزن غوغل منذ عدة ساعات فقط، وبلغ عدد مرات التحميل عدة مئات خلال فترة زمنية قصيرة جداً وكانت الانطباعات ممتازة حول اللعبة وسيكون متوفراً على متجر آبل خلال الساعات القادمة.

ويمكن تحميل اللعبة من خلال الرابط التالي لأجهزة اندوريد من هنا 

وتم نشر فيديو تعريفي عن اللعبة يمكنكم مشاهدته  من هنا

ومرة أخرى يثبت السوريون تفوقهم في مضمار التكنولوجيا والعلم في بلاد اللجوء والاغتراب ويظهرون وفاءهم للمجتمعات التي احتضنتهم وخاصة تركيا التي استقبلت 3 ملايين لاجئ.