لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

إعادة قبول اللاجئين وتأشيرة دخول الأتراك لأوروبا أبرز نتائج القمة الأوروبية التركية

إعادة قبول اللاجئين وتأشيرة دخول الأتراك لأوروبا أبرز نتائج القمة الأوروبية التركية

اتفق الاتحاد الأوروبي وتركيا على عقد قمة مرتين كل عام، من أجل إزالة المعوقات التي تحول دون انضمام الأتراك للاتحاد، وبحث العلاقات بين الطرفين، وتعزيز سبل التعاون في مسائل الأمن والسياسة الخارجية ومكافحة الإرهابإعادة قبول اللاجئين وتأشيرة دخول الأتراك لأوروبا أبرز نتائج القمة الأوروبية التركية

اتفق الجانبان التركي والأوروبي في القمة المنعقدة في العاصمة البلجيكية بروكسل أمس الأحد على جملة من القرارات، وصفت من قبل رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو بـ"التاريخية".

ومن أبرز القرارات التي تمخضت عن القمة هي المادة الخامسة، وجاء فيها أنَّ المفوضية الأوربية ستنشر تقريرًا في آذار/مارس المقبل  يتعلق برفع تأشيرة الدخول للمواطنين الأتراك إلى دول الاتحاد الأوروبي، وسيتم تطبيق إعادة قبول اللاجئين بين تركيا والاتحاد في حزيران/يونيو 2016، وفي حال الإيفاء بشروط هذا الاتفاق ستقوم المفوضية بنشر تقرير في خريف 2016، وسيتم على إثره "إزالة شرط حصول مواطني الجمهورية التركية لتأشيرة الدخول إلى الدول الأعضاء في اتفاقية شنغن".   

كما تضمنت القرارات فتح الفصل الـسابع عشر من فصول مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي والمتعلق بالاقتصاد والسياسات النقدية، في 14 كانون الأول/ ديسمبر المقبل، وإسراع المفوضية الأوروبية في الانتهاء من تحضيراتها لفتح فصول جديدة من التفاوض مع تركيا في الربع الأول من العام المقبل.

وبشأن اللاجئين السوريين، اتفق الطرفان على توفير 3 مليارات يورو "مبدئيًا" كمساعدات مالية للاجئين السوريين في تركيا، من قبل الدول الأعضاء في المفوضية الأوروبية، وذلك من مبدأ تقاسم الأعباء.

كما اتفق الجانبان على عقد قمة مرتين كل عام، ويأتي هذا البند في إطار إزالة المعوقات التي تحول دون انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي، وإحياء عملية انضمام تركيا، وستكون القمم الدورية التركية الأوروبية، بمثابة منبر لبحث العلاقات بين الطرفين، وستعزز بدورها سبل التعاون بينهما في مسائل الأمن والسياسة الخارجية ومكافحة الإرهاب.