لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

انطلاق مهرجان المناطيد الدولي في "كبادوكيا" التركية

انطلاق مهرجان المناطيد الدولي في "كبادوكيا" التركية

شهدت منطقة "كبادوكيا" بولاية "نوشهير" وسط تركيا، انطلاق فعاليات "مهرجان المناطيد الدولي"، بمشاركة العديد من اليساح المحليين والأجانب.

وإلى جانب مشاركة واسعة من قبل المواطنين الأتراك والسياح الأجانب، فقد شارك في المهرجان عدد كبير من الفرق المتخصصة بالمناطيد في كبادوكيا، حيث جرى تصميم أشكال ورموز متنوعة أفضت جمالًا على الأجواء، بحسب ما ذكرته وكالة الأناضول.

ووجد السياح الأجانب فرصة فريدة للاستمتاع بالفعاليات التي نظمتها بلدية "أورغوب" التابعة لولاية "نوشهير" وسط تركيا، برعاية "باشا بالونز".

وفي تصريح للأناضول، قال والي نوشهير إلهامي أكطاش، إن المهرجان يشكل أهمية كبيرة بالنسبة لمنطقة كبادوكيا، التي تعد مركزًا للمناطيد.

وحملت المناطيد رموزًا من الولايات المتحدة وإسبانيا وبولندا وسويسرا وإندونيسيا وبريطانيا وسلوفاكيا وفرنسا وهولندا والبرازيل والمكسيك.

وتشتهر "كبادوكيا" بمدنها تحت الأرض، ومداخن الجن أو ما يطلق عليها "موائد الشيطان" والتي تشكلت نتيجة عوامل النحت والتعرية.

المنطقة تعد من أهم المراكز والوجهات السياحية في تركيا، وتحتضن العديد من الفنادق، إضافة إلى النُزل المتشكلة في جوف الصخور وداخل الكهوف.

وبإمكان زائر "كبادوكيا" التجول بين المداخن و"موائد الشيطان" على ظهور الإبل والخيول، أو باستخدام الدراجات النارية ذات الـ4 عجلات، أو مشيا على الاقدام.

ومع إشراقة شمس كل صباح، تبدأ المناطيد الحرارية بالتحليق، وكذلك عند الغروب فوق معالم كبادوكيا الرائعة، في منظر فريد قل نظيره.