لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

حرفي سوري يصبح وجهاً إعلانياً لشركة تركية

حرفي سوري يصبح وجهاً إعلانياً لشركة تركية
Image

شارك حرفي نحاس سوري لاجئ بتركيا في إعلان لشركة الاتصالات التركية “تُرك تليكوم” حول أهمية العزم والإصرار في تحقيق الأهداف.

وقال “علي حنكي” إنه لجأ قبل نحو أربعة أعوام ونصف من مدينة حلب السورية إلى غازي عنتاب جنوبي تركيا.

وأوضح حنكي (61 عامًا)، أنه يعمل كحرفي نحاس منذ حوالي ستة وأربعين عامًا، ولم يمنعه اللجوء من التوقف عن ممارسة مهنته.

وأكّد أنه يقيم في غازي عنتاب برفقة زوجته وأبنائه الأربعة حيث يساعدونه في العمل لكسب قوت يومهم وتأمين لقمة العيش وسط الغربة.

وخلال الأيام الأخيرة، انتشرت صورة حنكي على العديد من اللوحات الإعلانية في عموم تركيا ليصبح علامة مميزة تُروّج لمهنته العريقة.

وأضاف حنكي: “بدأت في تعلّم حرفة النحاس بتوصية من والدي بعد الانتهاء من الدراسة في حلب، وأمارسها منذ 46 عامًا”.