لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

لإعالة أطفالها الخمسة.. امرأة سورية تقتحم مهنة كانت حكراً على الرجال

لإعالة أطفالها الخمسة.. امرأة سورية تقتحم مهنة كانت حكراً على الرجال

تداولت مواقع تركية عدة، صور وخبر امرأة سورية تكسب رزقها من شوي وبيع الكباب في منطقة  "كزلي تبه" بولاية ماردين، والتي تصنع عدة أنواع من الكباب التركي؛ وهو الطعام الذي يُعد من المأكولات الشعبية، ويعتبر بيعه على "البسطة" من الأعمال التي يمارسها الرجال بشكل رئيسي.

والسيدة "نائلة" وفق ما ذكره تقرير لموقع "خبر ترك(link is external)"  من مدينة حلب، وحصلت من  بلدية "كزلي تبه" على رخصة للعمل على "بسطة" لبيع أنواع الكباب المختلفة، وخاصة "كباب أضنة"، ناهيك عن أنواع أخرى من المشاوي تشمل اللحم المشوي والفروج المشوي.

تقول "نائلة" وفق ما جاء في تقرير الموقع،  إنها تعمل في هذا المجال لإعالة عائلتها المكونة من خمسة أطفال، فزوجها  فُقد في سوريا خلال الحرب، ما دفعها للخروج من حلب واللجوء إلى تركيا.

وتضيف السيدة السورية، أنها ولكي تعيل عائلتها جربت العمل في عدة أعمال، ولكنها  لم تكن مرتاحة وكانت تشعر بالتعب من الوقوف، ما دفعها لاتخاذ قرار ببيع الكباب بهذه الطريقة (على بسطة)، لتتوجها إلى البلدية التي منحتها رخصة لبيع الكباب على الرصيف، وبدأت منذ ذلك الوقت بالعمل في هذا المجال في منطقة ميدان الجمهورية  في بلدية "كزلي تبه".

"نائلة"  ردت على سؤال حول إن كان هذا العمل هو للرجال فقط، بالتأكيد على أنها تهتم بكسب المال الحلال لإطعام عائلتها؛ التي لا تمتلك معيلاً غيرها، وأنها اضطرت لفعل  ذلك من أجل أطفالها.

الموقع نقل عن أصحاب المحلات المحيطة بمطعم "نائلة" قولهم، إنهم يحبون تناول الكباب الذي تصنعه، وأنهم يقدمون لها الدعم  بشكل متواصل من أجل عائلتها التي عانت من أجلهم كثيراً.