لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

اعتقال مواطنين أتراك بتهمة التحريض "عبر الإنترنت" ضد اللاجئين السوريين

اعتقال مواطنين أتراك بتهمة التحريض "عبر الإنترنت" ضد اللاجئين السوريين

اعتقلت السلطات التركية 5 مواطنين أتراك بتهمة نشرهم على وسائل التواصل الاجتماعي منشورات تحرّض الشارع التركي حيال اللاجئين السوريين.

وبحسب ما أورده موقع "ب خبر" فقد اعتقلت السلطات التركية كلّا من "ر ، ك" 39 عاما، و" ج ، أ" 34 عاما، و"م ، غ" 21 عاما، و"م ، ن ، أ" 21 عاما، و"م ، ش ، ف" 29 عاما، وذلك بتهمة "تحريض الشارع التركي، ومحاولة المساس بمبادئه ومعتقداته".

ونشرت شعبة مكافحة الجرائم الإلكترونية التابعة لـمديرية الأمن العامة، بيانا حول الاعتقال، كشفت فيه عن أسباب الاعتقال.

وبحسب المعلومات الواردة، فقد وجهت لـ " ر، ك" 39 عاما، تهمة "المساس -علانية- بمعتقدات تؤمن بها فئة من الشعب"، ولـ "ج ، أ" تهمة "توظيف الأمن لأغراض غير نبيلة".

وأكّدت مديرية الأمن بأنّ دوريّات وفعاليات إلكترونية أطلقتها مديرية الأمن العامة، مستمرّة على مدار الساعة، وذلك لمكافحة الجرائم الإلكترونية، واتخاذ تدابير الحماية اللازمة لصون الأمن العام، وهيبة الدولة.

وأفاد البيان بأنّ الدولة التركية ماضية قدما في ملاحقة الجرائم الإلكترونية، على غرار مضيّها في ملاحقة الجرائم - في كافة المجالات - على أرض الواقع.

وفي وقت سابق ألقت مديرية أمن إسطنبول القبض على 11 شخصا، بتهمة التحريض ضد السوريين، عبر تطبيق "واتس أب" وذلك عقب الشائعات التي انتشرت في منطقة إيكيتيلّي بإسطنبول، والتي اتّهمت شابا سوريا بالتحرش اللفظي بطفلة تركية 12 عاما.

وتبيّن فيما بعد بأن المتحرش ليس سوريا، وإنما لاجئا من جنسية أخرى، حيث توصّلت الفرق الأمنية التابعة لمديرية أمن إسطنبول، إلى مجموعة على "واتس أب" باسم "مجموعة شباب إيكيتيلي" والتي تضم 58 شخصا، ثبت أنّهم عملوا على تضخيم أحداث إيكيتيلّي.