لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

غرامة مالية بـ عشرات الآلاف على سائق تركي.. والسبب سوريون مخالفون

غرامة مالية بـ عشرات الآلاف على سائق تركي.. والسبب سوريون مخالفون

فرضت السلطات التركية على سائق حافلة في ولاية "نيغدة"، غرامة مالية قُدّرت بـ 33 ألف و960 ليرة تركية، وذلك لنقله على متن حافلته سوريين مخالفين.

تفاصيل
وبحسب ما أوردته صحيفة "خبر ترك" فإنّ شرطة المرور وفي أثناء قيامها بدوريّة تفتيش على طريق "نيغدة" ألقت القبض على 27 سوريا مخالفا، وذلك بعد توقيفهم لـ حافلة تحمل اللوحة الرقمية 71 KE 611.

وتبيّن في أثناء تفتيش الشرطة للحافلة، أنّ 12 من إجمالي السوريين الذين كانوا داخل الحافلة، يحملون أوراقاً ثبوتية نظامية، ولكنهم غير حاصلين على إذن سفر.

ووفقا للصحيفة فإنّ 15 سوريّا، تبيّن أنّهم دخلوا الأراضي التركية بصورة غير قانوينة "تهريب".

وعقب الانتهاء من عملية التفتيش، أرسلت السلطات التركية السوريين غير الحاملين لأذون سفر إلى الولايات المسجّلين فيها.

وسلّمت السلطات السوريين ممن دخلوا تركيا بصورة غير قانونية لإدارة الهجرة في "نيغدة"، وذلك بهدف ترحيلهم خارج الحدود التركية.

وعملت السلطات التركية على إيقاف السائق " ي ، ب" تركي الجنسية، وذلك بهدف التحقيق معه، حيث فُرضت عليه غرامة مالية وصلت لـ 33 ألف و960 ليرة تركية.

وكانت السلطات التركية في وقت سابق اتخذت قرارا حذّرت السوريين المخالفين في ولاية إسطنبول من البقاء في الولاية، مطالبة إياهم بالتوجّه إلى الولايات التي سجّلوا فيها.

وأدّى أوّل أمس انقلاب حافلة -كانت تقلّ على متنها مهاجرين سوريين غير نظاميين - في الطريق البري بين أنطاكيا والريحانية بولاية هاتاي،  إلى مصرع 6 أشخاص، وجرح 27 آخرين، وذلك لحظة اقتيادهم إلى هاتاي بهدف الترحيل، بعد أن تبيّن أنهم دخلوا تركيا بصورة غير قانونية.