لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

ألمانيا تنوي إحضار لاجئين سوريين من مخيمات لبنان والأردن

ألمانيا تنوي إحضار لاجئين سوريين من مخيمات لبنان والأردن

أعلنت الكنيسة الكاثوليكية في ألمانيا عن إطلاق برنامج لإحضار لاجئين سوريين إلى ألمانيا بالتعاون مع الصليب الأحمر ومنظمة كاريتاس في ألمانيا. 
وأضافت الكنيسة في تقرير لها ترجمه "راديو روزنة" أن برنامج "NEST" الألماني يهدف لإحضار 500 لاجئ سوري من الذين يعيشون في مخيمات اللجوء في الأردن ولبنان. 
وأفاد التقرير "أنه سيتم اختيار هؤلاء اللاجئين من قبل مفوضية الأمم المتحدة على أساس شرائح خاصة "مرضى، مصابون، أمهات وحيدات مع أطفال".
وأضاف التقرير "سيتم منحهم مباشرة إقامة ثلاث سنوات في ألمانيا، بالإضافة إلى أن كل واحد منهم سيكون محاطا بدائرة شخصية من المساعدين الذين يبلغ عددهم 5 أشخاص".
وأوضح التقرير أنه "تم الآن تدريب المساعدين قبل وصول اللاجئين للتعامل مع الحالات الفردية لكل لاجئ، في حال كان مصابا أو يحتاج إلى عناية خاصة".
وقدم المشروع ممثلون من الكنيسة الكاثوليكية وكاريتاس والصليب الأحمر الألماني إلى الجمهور بشكل رسمي يوم الأربعاء الفائت في العاصمة الألمانية برلين، حيث تحدثوا عن جوهر المشروع، أهدافه و أهميته.
من جهته، أكد مارتن داتسمان المفوض من مقر الحكومة الفيدرالية بأن"الكنائس رفعت طلب إيصال اللاجئين إلى أوربا عبر طرق آمنة وقانونية مراراً وتكراراً".
الجدير بالذكر أن "Nest" هو مشروع رائد، يستكمل برامج "إعادة التوطين "التابع للاتحاد الأوروبي، والذي التزمت به ألمانيا من خلال قبولها حوالي 9700 لاجئ.
وتتمثل إحدى ميزات "Nest" بأن المجموعات المعنية التي ستساعد اللاجئين بعد وصولهم، ستغطي أيضا جزءا من تكاليف حياتهم في ألمانيا، ويدفعون إيجار مسكنهم لمدة عامين على الأقل ويعملون على اندماجهم في المجتمع الألماني.
يذكر أن ألمانيا تستضيف أكثر من 700 ألف لاجئ سوري وتأتي الجنسية السورية كثالث أكبر جالية في ألمانيا.