لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

إسطنبول.. افتتاح فندق تاريخي عمره 180 عاماً عقب الانتهاء من ترميمه

إسطنبول.. افتتاح فندق تاريخي عمره 180 عاماً عقب الانتهاء من ترميمه

تستعد إسطنبول لاحتضان مراسم افتتاح فندق "جي وي ماريوت إسطنبول البوسفور" الفاخر والبالغ عمره 180 عاماً، وذلك بعد الانتهاء من ترميمه نهاية العام الجاري.

وتم إنشاء الفندق المذكور قبل 180 عاماً، من قبل معماريين إيطاليين، واستخدم في البداية كمركز تجاري، ومن ثم أصبح خاناً تقليدياً تحت مسمى "خان ولي علمدار".

وقبل 4 سنوات من الآن، أعلنت شركة "الريان" القطرية، استثمارها في "جي وي ماريوت إسطنبول البوسفور- JW Marriott Istanbul Bosphorus"، حيث تتواصل الاستعدادات لافتتاحه كفندق فاخر، نهاية العام الجاري، بعد الانتهاء من أعمال ترميمه.

ويتميّز "جي وي ماريوت إسطنبول البوسفور" بموقعه المطل على مضيق البوسفور، في منطقة قريبة من برج غلطة التاريخي، والقرن الذهبي وبرج الفتاة، أي يمكن لنزلائه الاستمتاع برؤية معالم إسطنبول التاريخية بكل أريحية.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء، عن المدير العام لفندقي "جي وي ماريوت إسطنبول البوسفور"، سنان كوسا أوغلو، قوله إن مجموعة "ماريوت" الدولية للفنادق، تعتزم توسيع أنشطتها الاستثمارية في تركيا، وافتتاح المزيد من الفنادق الفاخرة.

وأضاف "كوسا أوغلو" أن شركة "الريان" القطرية للاستثمار السياحي، والتي تملك 27 فندقاً في قارات العالم المختلفة، أقبلت للاستثمار في تركيا لأول مرة عبر "جي وي ماريوت إسطنبول البوسفور".

وأوضح أنهم يعملون من خلال الاستثمارات الأجنبية، للمساهمة في تنشيط سوق العمل وتعزيز إيرادات السياحة في تركيا.

وأعرب عن رغبة شركة "الريان" في مواصلة وتوسيع استثماراتها في تركيا، عبر افتتاح المزيد من الفنادق.

وتابع قائلاً: "تمتلك تركيا قدرات وإمكانيات اقتصادية واستثمارية كبيرة، لذا نرى فيها العديد من نقاط الجذب الاستثماري. لأن السياحة في تركيا لا تقتصر على المدن فقط، بل هناك السياحة الثقافية، والعلاجية وغيرها من أنواع السياحة المختلفة."

وأشار إلى أن المستثمر الأجنبي يدرك فرص الاستثمار في تركيا، ويرغب في الاستثمار فيها، مضيفاً: "لذا فإن مجموعة ماريوت الدولية التي تقدم خدماتها في 131 بلد حول العالم من خلال 31 ماركة مختلفة، ترغب في توسيع أنشطتها الاستثمارية في تركيا، وافتتاح المزيد من الفنادق."

وشدد على أهمية موقع "جي وي ماريوت إسطنبول البوسفور" بالقرب من مشروع "غلطة بورت" الذي قال إنه استثمار هام بالنسبة لإسطنبول.

وأضاف أن موقع الفندق الفاخر، يمكّن السفن السياحية، من الرسو بالقرب منه، وبالتالي استقبال الفندق المزيد من السيّاح الأجانب.

جدير بالذكر أن "جي وي ماريوت إسطنبول البوسفور" يعد أحد الرموز التاريخية لمدينة إسطنبول، ويقع في منطقة "قراكوي" المطلة على مضيق البوسفور.