لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

ولاية اسطنبول تدعو السوريين لتحديث عناوينهم

ولاية اسطنبول تدعو السوريين لتحديث عناوينهم

دعت ولاية مدينة اسطنبول التركية السوريين حاملي وثيقة الحماية المؤقتة (كملك) والمقيمين في الولاية إلى تحديث بيانات سكنهم قبل 13 من آذار المقبل.

وقال بيان صادر عن الولاية، أمس الجمعة 31 من كانون الثاني، إن عناوين 479 ألفًا و420 سوريًا يحمل الحماية المؤقتة بحاجة للتحديث.

وبحسب البيان الذي ترجمته عنب بلدي، فإن عناوين السوريين لم تتطابق في نظام النفوس العام المعمول به في تركيا (MERNİS) مع نظام دائرة الهجرة التركية (GÖÇNET).

 

ويأتي كشف هذه المشكلة بعد زيارات قامت بها السلطات للتحقق من صحة عناوين السوريين بين تشرين الثاني وكانون الأول من العام 2019.

ودعت الولاية المواطنين السوريين إلى تحديث بياناتهم عن طريق مديريات النفوس التابعين لها شخصيًا.

وحذرت ولاية إسطنبول السوريون الذين لم يتم تحديث عنوان إقامتهم من مشاكل قد تواجههم في الحصول على الخدمات في المؤسسات العامة والمدارس والمستشفيات والصيدليات والبنوك.

كيف أحدّث بيانات العنوان؟

يمكن أن تتم عملية تحديث البيانات عن طريق زيارة مديرية النفوس التابعة لمنطقة السكن، وطلب إدخال البيانات، أو التحقق من البيانات الموجودة في نظام بيانات المديرية.

وتوفر دائرة النفوس خدمة حجز موعد تحديث البيانات عن طريق الرقم 199.

موظف النفوس سيطلب من المراجع وثيقة رسمية تثبت عنوانه، ومن الممكن أن تكون إحدى الفواتير، بالإضافة إلى وثيقة إثبات الشخصية التي تحمل الرقم الوطني (.T.C).

إذا انتقل الشخص إلى السكن في عنوان جديد، وكان النظام يظهر وجود أشخاص آخرين في المنزل، قد يطلب الموظف استدعاء صاحب المنزل، أو أحد المسجلين داخل هذا العنوان، لتثبيت البيانات.

وبعدها سيمنح الموظف ورقة توضح جميع القاطنين في العنوان، ويطلب من المراجع توقيعها، ثم يمنحه الجزء السفلي منها، لتثبيت عنوانه عند مختار منطقته، ويجب أن يقدم وثيقة العنوان الجديد إلى دائرة الهجرة.

كما يمكن الحصول على وثيقة عنوان السكن عن طريق موقع “الدولة الرقمية” (E-devlet).

ويمكن للمستخدم فتح حسابه الخاص في “E-devlet” ثم البحث عن “Yerleşim Yeri İkametgah“، وسينتقل الموقع تلقائيًا إلى صفحة مديرية النفوس “Nüfus Müdürlüğü”، ويضغط المستخدم “Devam et”، بعد قراءة شروط الاستخدام.