قانون وضعك القانوني ( نظام الحماية المؤقتة )


قانون الحماية المؤقتة

نهاية عام 2011 بدء لجوء السوريين إلى تركيا، ووصلت أعداد اللاجئيين في آخر تقرير للمفوضية السامية لشؤون اللاجئيين في تاريخ 2 تشرين الأول 2015 ( 2,072,290 )لاجئاً.
قررت الحكومة التركية في 4 نيسان 2014 تنظيم الوضع القانوني للسوريين المتواجدين على أراضيها تم منحهم مركز الحماية المؤقتة بالقانون رقم (6458)، واستناداً إلى المادة 91 من هذا القانون صدرت اللائحة التنفيذية له.


من هم المنتفعون من نظام الحماية المؤقتة؟
تمنح الحكومة التركية حماية مؤقتة: 
1-    لجميع المواطنين السوريين.
2-    للأشخاص عديمي الجنسية.
3-    لللاجئين الذين فروا من سوريا منذ عام 2011 (كالفلسطيني). وتقبل تركيا هؤلاء جميعاً سواء أكانوا يحملون  وثائق التعريف الشخصية أم لا. ولا تتم إعادتهم إلى سوريا رغماً عنهم طالما أن هذا النظام نافذ.


ما الوثائق المطلوبة للحصول على وثيقة الهوية المؤقتة؟
هوية شخصية أو أي إثبات شخصي، وورقة تعريف من مختار الحي الذي تسكن فيه.


ماذا يعني هذا النظام؟
ينظم هذا القانون للمستفيدين منه وجودهم الشرعي (القانوني) داخل الأراضي التركية ويمنحهم مجموعة من الحقوق الأساسية أهمها: بطاقة الحماية المؤقتة، وحق البقاء داخل تركيا. إضافة إلى مجموعة من خدمات الصحة والتعليم والوصول إلى سوق العمل و المساعدات الاجتماعية. 
بالمقابل يتطلب من المشمول بقانون الحماية المؤقتة مجموعة من الالتزامات،
كالالتزامات العامة بالخضوع للقوانين والواجبات الإدارية المطبقة في تركيا على سبيل المثال:
يجب على المشمول بقانون الحماية المؤقتة الالتزام بالإقامة في مراكز الإيواء أو الأماكن المؤقتة المحددة، والإخبار خلال 30 يوم بالبيانات المستجدة بوضع العمل والأخبار خلال 20 يوم عمل بالتغيرات الواقعة على العنوان والحالة المدنية والولادات والوفاة في الأسرة.

 

بطاقة هوية الحماية المؤقتة

تنص المادة22 من اللائحة التنفيذية لقانون الحماية المؤقتة على أنه:
1-    تنظم من قبل المحافظة بطاقة هوية لمن استكملت إجراءات تسجيلهم، أما المشموليين بالفقرة الأولى من المادة الثامنة فلا تمنح لهم بطاقة هوية وإن كانت ممنوحة سابقا فتلغى.
2-    وتعطى أيضاً لمن منح بطاقة هوية الحماية المؤقتة رقم بطاقة أجنبية في نطاق قانون خدمات السجل المدني رقم (5490) تاريخ 25-4-2006
3-    يُحدَد شكل ومضمون بطاقة هوية الحماية المؤقتة من قبل المديرية العامة وتنظيم هذه البطاقة إن كانت لمدة محدودة أو غير محددة دونما الخضوع لأي رسوم.
4-    في حال فقدان بطاقة الحماية المؤقتة أو اهترائها تطلب من المعني توضيحات وتسجيل هذه الواقعة وتلغى البطاقة في حال اهترائها وتنظم بطاقة جديدة بدل البطاقة المفقودة أو المهترئة.
5-    تفقد بطاقة الحماية المؤقتة صلاحيتها وتسحب من الأجنبي في حال انتهاء الحماية المؤقتة.


حق البقاء داخل تركيا

بمجرد حصولك على بطاقة الحماية المؤقتة (الكملك) يصبح وجودك في تركيا شرعياً (قانونياً) ويترتب على هذا الوجود مجموعة من الحقوق والواجبات أهمها حق البقاء داخل الأراضي التركية والاستفادة من الخدمات التي تقدمها الحكومة التركية والمنظمات الدولية للمشموليين بقانون الحماية المؤقتة.


ماذا يعني حق البقاء في تركيا؟
تمنح بطاقة الحماية المؤقتة حق البقاء في تركيا مع الأخذ بعين الاعتبار أن هذه البطاقة لاتعتبر إذن إقامة ولايمكن أن تتحول إلى إقامة طويلة الأمد مهما بلغت مدة تواجدك في تركيا تحت مظلة قانون الحماية المؤقتة وبالتالي لايمكن أيضاً للمشمول بنظام الحماية المؤقتة التقدم للحصول على الجنسية التركية. ويترتب على حق البقاء في تركيا المنع من إعادة المحمين مؤقتاً قسراً إلى سوريا.


انتهاء سريان الاستفادة من نظام الحماية المؤقتة
تنتهي الحماية في الحالات التالية:
- ترك تركيا طوعاً.
- الاستفادة من حماية دولة ثالثة.
-ارتكاب عمل يترتب عليه الاستثناء من قانون الحماية (جريمة خطيرة، عمل إرهاربي على سبيل المثال)


منح حق البقاء في المحافظات للمحميين قانوناً
تنص المادة 24 من اللائحة التنفيذية لقانون الحماية المؤقتة على:
1- يمكن منح المحميين مؤقتاً الحق في البقاء في المحافظات المحددة من قبل المديرية العامة وفي الأحوال التي لاتوجد أو تبدو موانع أو محظورات من ناحية النظام والأمن العام والصحة العامة. وتحدد الأسس والأصول المتعلقة بذلك من قبل المديرية العامة.
2- يمكن وفي حدود الإمكانيات إيواء المحميين مؤقتاً من ذوي الحاجة الذين بقوا خارج مراكز الإيواء في الأمكان التي تحدد من قبل الولايات.

 

منح حق البقاء في البلاد
تنص المادة 25
1- توفر بطاقة هوية الحماية المؤقتة حق البقاء في تركيا غير أن هذه البطاقة لاتعتبر مساوية لإذن الإقامة المنظم في القانون أو الوثائق التي تحل محلها ولاتمنح الانتقال إلى إذن الإقامة طويلة الأمد كما أن مدتها لاتؤخذ بعين الاعتبار عند حساب مجموع مدة الإذن بالإقامة كما أنها لاتمنح صاحبها حق التقدم بطلب المواطنة التركية.

 

 

الخدمات الإجتماعية والترجمة

يحق للسوري الفقير المشمول بقانون الحماية المؤقتة الاستفادة من المساعدات الإجتماعية وفق شروط وأسس محددة من مؤسسة صندوق تشجيع التكافل والتضامن الاجتماعي والأصول المبينة من قبل وزارة الأسرة والسياسات الاجتماعية.

 كما يحق للسوري المشمول بقانون الحماية المؤقتة والذي لايتقن التركية بالمستوى المطلوب الاستفادة من خدمات الترجمة المجانية فيما يتعلق بالإجراءات والمعاملات المتعلقة بقانون الحماية المؤقتة.

تنص المادة 30 من اللائحة التنفيذية لقانون الحماية المؤقتةعلى:
1- يستطيع الأجانب ذوو الحاجة (الفقراء) المشموليين بهذه اللائحة الاستفادة من المساعدات الاجتماعية وذلك في إطار الأسس والأصول التي تحددها مؤسسة صندوق التكافل والتضامن الإجتماعي المبينة في المادة الثالثة من قانون تشجيع التكافل والتضامن الاجتماعي رقم 3294 تاريخ 29 -5-1986
2- يؤمن وصول الأجانب من ذوي الحاجة المشمولين بهذه اللائحة إلى الخدمات الاجتماعية بحسب الأسس والأصول المبنية من قبل الوزارة و وزارة الأسرة والسياسات الاجتماعية .


وتنص المادة 31:
1- تؤمن خدمات الترجمة فيما يتعلق بالإجراءات والمعاملات المتعلقة بهذه اللائحة وبدون مقابل إذا لم يتحقق التواصل مع الأجنبي بدون ترجمان وفي المستوى المطلوب.